٢٧/ شباط

 كتب سيرة هذا القديس المؤرخ تاودوريطس اسقف قورش, بكتابه "في النساك", حيث قال: "إنّ أصله من جزيرة قبرص وقد زهد في العالم لكي يعيش لله وحده. فأتى إلى مدينة جبلة القريبة من طرابلس في لبنان, وصعد إلى قمة جبل ونصب له كوخا على أنقاض معبد وثني قديم. أقام فيه مثابرا على الصلوات والتأملات وممارسة التقشفات وأعمال التوبة, إلى أن أنهى حياته ورقد بالرب سنة ٤٦٦ للميلاد."

  صلاته معنا. آمين.

 


Comments




Leave a Reply